محمد إقبال بلّو: رح حلفك بالغصن يا عصفور

رح حلفك بالغصن يا عصفور
لا تحلّف العصفور ما بيحلف كذب

هذا الذي نامت يداه على فمي تتحسس الكلمات تقطع من لساني جملة أو جملتين
لعبت أصابعه البيانو بينما أغفو على خصر الحديقة حالما بالله
أبحث عن صلاة
أو مصحف من دون تفسير يجنبني الحقيقة والحياة
قسما بأغصان الحديقة لن أجادل في اتجاهات الجهات

لا تحلّف العصفور ما بيحلف كذب
لك ما بقي غير الصخر
بيدر قهر
جف النهر
غاب العطر
والريحة ريحتها جثث محروقة في الغابة
وتحلّف العصفور يا مجنون

ها هاجرت كل القبيلة
وبقيت أنت كخيمة خازوقها متشبث بالماء يرفض أن تطير
متماسك الأوتار تقسم كعكة يبست وتطعم لحنك المهزوم أحلاما وتلتحف الغيتار

لا تحلّف العصفور ما بيحلف كذب
لا تحلّفه شو شايفه ماله قلب
بس جبّر جناحه
جناحه مكسّرة
بلكي يطير
لا تحبسه بالخيمة متلك

ربما وجد الطريق بحدسه أو مر بين قصيدة أو ضيعتين من الركام
ربما صلى صلاة لست تعرفها ليقرئك السلام
أو ربما ذيل من الضوء الطويل وراءه يمضي فيهديك الطريق إلى الغمام
أو ربما قامت قيامته فقام

لا تحلّف العصفور ما بيحلف كذب

كل الأصابع تلعب بيانو

لكن روحي تحفر المنفى.. تراقب باهتمام

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s