محمد زادة: لن أكتب عنكِ

محمد زادة: لن أكتب عنكِ

زي بوست:

سأعود للكتابة بعد انقطاع شهور ثلاثة لكنني لن أكتب عنكِ بعد الآن،
سأكتب عن أشياء جديدة لم أكتب عنها من قبل وسأحاول أبداً أن أتجاهلك في كل نص أكتبه طالما أنني فشلت في نسيانك فاستبدلت الفكرة بأن أتجاهلك، ولا يعني هذا بأنك لست مهمة بالنسبة لي لكن القصة تأثرت بالوقت، فما كنت أريده قبل عام لا أريده الآن وما كنت بحاجة لجزء منه قبل أسابيع لا أريده غداً حتى ولو جاء كاملاً، فالقصة أنني كنت في تلك اللحظة أريده لي ولم يحدث.

سأمارس حياتي بشكل طبيعي ولن ألعب دور الثكلى والأرملة واليتيم بل سأعيش حقيقتي التي أنا هي وهي أنا، ولن أقول عن عنبك حامضاً ولا عن أيام السفرجل والغصّات، قلتُ سأتجاهلك فقط لأنني لم أعد أمتلك القدرة على فعل ما كنت أفعله في السابق ولم تعد لدي الرغبة في إنشاء المواعيد فهي خذلان طويل، ولهذا لن أكتب عنك بعد الآن، حتى وأنا أكتب عن العطر فلن أتعمّق في أنواعه أو أعددها ولن أكتب عن الكرز وبريقه، أقصد سأكون سطحياً في كل شيئ كوجودي الذي بقي سطحياً في كل حياتك.

سأكتب عن الجديد الذي لم أكن أراه من قبل أو أبدي له أي اهتمام، سأكتب عن المدينة الفاضلة وسكانها العشاق الذين تحولوا إلى خفافيش في ظلام الكهوف، وسأكتب عن الأنفاق الطويلة متجاهلاً الضوء الذي كان على هيئة امرأة، سأكتب عن صنبور الماء والدمعة المنتظمة في عينه، سأكتب عن صرير السلم الخشبي للعمارة في الليل حين يحاول أحدهم أن يغادر بهدوء، سأكتب عن الوقت وتسارعه كلما نكبر، سأكتب عن حرب الديناصورات ونبش القبور، سأكتب عن بيوت السحاب وأنهاره، سأكتب عن ريش البوم وجلد الفيل وعن عربة تعطّلت في الغابة فتركها صاحبها وصار ذئباً كي لا يخاف الغابات، سأكتب عن أشجار الكيوي وزهرة الرمان، سأكتب عن كل شيئ ولن أكتب عنك بعد الآن.

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s