عبد القادر حمّود: فتاة لم تدخل سجن عمورية

عبد القادر حمّود: فتاة لم تدخل سجن عمورية

زي بوست:

أستطيع الآن أن أمضي
إلى حيث أريدْ
سقطت عند اختناقي كل أشكال الجهاتْ
ليس لي حقٌ
بموتٍ
أو حياةْ
كُسِرَتْ عكازتي والدم رؤيا
تتسامى
عبر أسرار النشيدْ

***

قلتُ يوماً لأبي زيد
ألا تعرف يا ابن الأكرمينْ
أن سمراء الهلالية صانتْ نفسها من كلِّ
أشكال الرزايا
صمدتْ يا فارس الفرسان من أجلك..
كي تبقى بعيداً عن مدارات الحكايا
ربما من أجل وهمٍ كان في شاربك الرَّمز..
هي الآن تريد الماء أو شيئاً من الخبز..
وإني قلتُ إن البنت صارت
عرضة للقيل والقال…
وطالتها عيون الجائعين…
إنها تفترش (الكرتون) في بعض الزوايا
وينادي صمتُها
(لله…لله، )
ويطوي غصةً
ثم ينادي… بعد حينْ
أين أنتم…
إنما لا أحداً يسمعه…
لا بشراً في الحيِّ
لا ناراً
ولا ريحاً
فلا شيء
سوى القهر…
يجيبُ السائلينْ

***

ألفُ بنتٍ
ألفُ ألفٍ
يحترقْنَ الآن شوقاً لخلاصْ
عشْنَ قهراً
واحتملن الريح سوداء…
وقاومن الرصاصْ
وأكلن المرَّ..
نادينَ معاً، نادينَ (وامعتصماه)
ويد الليل تفكُّ الزرَّ تلو الزرّ
تمضي في احتلاب الحاجة الرعناء…
والأصواتُ تعلو
كل ليلٍ
كل صبحٍ
كل حينٍ
إنما لا سمْعَ يصغي…
وحدَه النخّاسُ في الحيِّ أميرْ
ألفُ بنتٍ
ألفُ ألفٍ
والدم المسروق ينداح بعيداً
تاركاً للصرخة الأخرى زماناً في مواخير الفجورْ
(ليس نيرون
ولا هتلر..
من فكَّ زمامي
إنَّه فعلُ أخٍ..
كان حسامي
وادخرت السيف للأعداء يوماً
خانني السيفُ، فجرحُ القلبِ دامِ)

***

مرة ناديت…
كان العلجُ يمتصُّ رحيقي
قلت: وامعتصماهُ
جاءني بالخيل والفرسان..
أختاه
أختاهُ
إني لك سترٌ وغطاءْ
وأنا اليوم أنادي العلجَ…
كي يطلقني من أسر من كان أخي..
من كان لي..
من كنت يوماً أخته
كنتُ..
وكانْ
ما الذي صارََ..
وماذا
يا زمانْ
سقطت فوق حطامي
كلّ أشكال البلاءْ
ورماني…
ليلي الأسودُ
وافتنَّ بذلّي
وهواني
لا أخي صان وجودي…
لا..
ولا العلْجُ،…..
أتاني..
***
(سقط السيفُ..
فما في الحيِّ منْ
يكتبُ المجدَ، بأسفار الزمنْ
أمَّة كنا، وصرنا كذبة
نثرتها الآه في قبوِ العفنْ
ربما كنا،
وكانت شمسنا
رحلة الشوق بجناتِ عدنْ
إنما الآنَ..
فلا معنى لنا
عنترياتٌ صدئتْ،
صارتْ نتنْ
أمة كنا،
وصرنا كذبة
وسرى الموتُ بأجزاء البدنْ
آه.. ما أضيعها من أمة
ألف ُخسرانٍ بها، حتى الكفنْ)

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s